دياب امام الهيئات الرقابية: الحرب على الفساد تعني كلّ شخص يحبّ وطنه ولا مجال للتردد والخوف

أعلن رئيس الحكومة حسان دياب “بدء الحرب على الفساد”، وقال: “هذه معركة طويلة وصعبة وسنتعرّض لحملات سياسية وتخوين وشتائم “ماشي الحال” فقد اعتدنا على هذا الأمر منذ اليوم الأول الذي تشكلت فيه الحكومة”.

وأضاف، في كلمة له أمام الهيئات الرقابية: “أنتم الجهة المعنيّة بمراقبة الدولة وأعلم أنّ لديكم ملفات كثيرة وهناك أخرى عالقة منذ سنوات طويلة وهذه إساءة لدوركم”.

وشدد على أنه “لا يجوز أن تبقى إدارة الدولة في الوضع الذي تعيشه وهناك أحاديث كثيرة عن صفقات وسمسرات وفساد وهدر واهتراء في الدولة فمن يفترض به ملاحقة هذه الاتهامات وإصدار قرارات بها؟”.

وتابع: “نحن متّهمون أننا لم نقم بأي شيء فعليًا لكن هذا الموضوع أصبح على الطاولة أولوية الأولويات. فالمجتمع الدولي أيضًا يطالب بمكافحة الفساد من أجل تقديم المساعدة وهذا العنوان سيصبح أولوية للحكومة”.

ورأى أن “الحرب على الفساد تعني كلّ شخص يحبّ وطنه ولا مجال للتردد والخوف والرهان على دور الهيئات الرقابية كبير جداً ومطلوب منكم “تحطوها على الطاولة وتسكروا تلفوناتكن وما تسمعوا إلا لصوت ضميركن وصوت الناس”.

وختم: “الفساد تسبب بوصول البلد إلى حالة الانهيار وغياب المحاسبة وحتى وصل الأمر بالفساد إلى أن يكون أقوى من الدولة”.

مقالات ذات صلة