1000 صيدليّة ستُقفل!

نقيب الصيادلة: للتحرّك سريعاً لإنقاذ القطاع الذي يسلك طريقه نحو الإفلاس

ناشد نقيب الصيادلة في لبنان غسان الأمين، الدولة “التحرّك سريعاً لإنقاذ القطاع الصّيدلي الذي يسلك طريقه نحو الإفلاس”، مُعلناً أنّ “الظروف الراهنة ستقود ألف صيدليّة من الآن إلى سنة نحو الإقفال النهائيّ”.

وطالب الأمين، في حديث للـmtv، بـ”وضع سياسة دوائيّة بعيدة عن الفساد تسمح للبنانيين جميعاً بالإستفادة من الأدوية الجُنيسيّة، والمعروفة بالـGeneriques”، لافتاً إلى أنّ “القطاع الصيدليّ يتداول بالدولار وفقاً لسعر الصرف الرسمي 1515 ليرة في حين أنّ مصاريفنا الحياتيّة ارتفعت نسبةً لسعر الصرف 4000 ليرة، ما يعني أنّ الصيدلي لم يعد قادراً على إكمال حياته إقتصادياً ومعيشياً في ظلّ هذه الأزمة”.

أمّا عن الفاتورة الدوائيّة، فلفت إلى “ضرورة إعطاء حوافز للصيادلة للقيام بالدور المُساهم في تخفيض الفاتورة في لبنان”.

مقالات ذات صلة