نجار التقى وفدا من اتحاد وكالات السفر: المطار سيتم فتحه اوائل شهر تموز المقبل مبدئيا

عقد وزير الاشغال العامة والنقل ميشال نجار ظهر اليوم اجتماعا مع وفد من اتحاد وكالات السياحة والسفر ( U.T.A ) المرخصة من وزارة السياحة، في حضور مدير مكتب الوزير شكيب خوري والمستشار بيار بعقليني.

وتسلم نجار كتابا من الوفد عرض لمشاكل قطاع السياحة والسفر في ظل الأزمة الاقتصادية وجائحة كورونا التي عصفت بالعالم، وكيفية تذليل هذه العقبات من خلال: اعادة فتح مطار رفيق الحريري الدولي، توحيد المبيع وسعر صرف الدولار، التحويلات المالية لشركات الطيران، اعفاء القطاع من بعض الضرائب والرسوم، تسهيل اعطاء موافقات الطيران المدني للطائرات المستوفية الشروط، وضع خطط لتسهيل وجذب السياح ومنح وكالات السفر بطاقات الدخول الى المطار.

وأشار إلى ان “لقطاع السياحة دورا اساسيا في تنمية الاقتصاد”، واعدا بنقل المطالب الى رئاسة مجلس الوزراء والوزراء المعنيين: الاشغال، المالية، الصحة والسياحة والاقتصاد لإستمرار عمل هذا القطاع”. مشيرا الى “ان مطار رفيق الحريري الدولي سيتم فتحه اوائل شهر تموز المقبل مبدئيا لتعجيل نمو الحركة الاقتصادية وعودة الحياة الى كل القطاعات”.

وطلب الوفد من نجار المساعدة لإنقاذ هذا القطاع، مثنيا على تجاوبه لعرض المطالب على طاولة مجلس الوزراء.

مقالات ذات صلة