حب الله في جولة بقاعية: لا يمكن أن ندير ظهرنا لسوريا نريد التوجه شرقا لان الشرق هو أرض المقاومة

قطع محتجون على ارتفاع سعر صرف الدولار والغلاء، مسارب ساحة عبدالحميد كرامي بالعوائق والحجارة. ورددوا هتافات ضد المسؤولين والتجار والمصارف، مطالبين القضاء بفتح ملفات الفساد، ومحاكمة كل من سرق مال الدولة في أي موقع كان واسترداد الاموال المنهوبة، مؤكدين أن “الإنتفاضة مستمرة حتى تطهير الدولة من الفاسدين، وبناء دولة القانون والعدالة”.

وعلى طريق القصر الجمهوري وصل متظاهرون الى نقطة على طريق القصر الجمهوري، هي المرة الأولى التي يصل فيها متظاهرون إليها، على وقع الأغاني الوطنية، وعندما منعهم عناصر القوى الأمنية من التقدم أكثر باتجاه القصر، افترشوا الطريق، مع وصول تعزيزات عسكرية إلى المكان، واتخاذ إجراءات أمنية مشددة.

مقالات ذات صلة