شريفة: نرفض المساس برواتب الموظفين

قال الأمين العام للاوقاف في المجلس الاسلامي الشيعي الاعلى الشيخ حسن شريفة “اننا ما زلنا ننتظر ان ينتهي مجلس الوزراء من درس الموازنة وإحالتها على المجلس النيابي، على أمل أن يتحقق ما نريده من هذا الاقرار الذي نسمع انه سيأتي بالتقشف، وهو ما لدينا الكثير من الاسئلة حوله، ومن سيستهدف ومن جيب من؟ هل هو من المكان الصح ام ممن؟ ونحن يهمنا ان نأخذ في الاعتبار أوضاع ذوي الدخل المحدود، إذ عدنا نسمع ونقرأ عن المس برواتب الموظفين، ولكن اي موظفين؟ فهناك من لا يكفيه راتبه لآخر الشهر، وهذا نرفض ان يمس راتبه، بل يجب أن نبحث عمن هو المستفيد من الرواتب العالية، فنأخذ منه لمصلحة التقشف وسد رمق المحتاجين في هذا الوطن”.

وأضاف في خطبة الجمعة: “على الجميع تحمل المسؤولية، خصوصا في ظل الأوضاع الإقتصادية والمالية للمواطن الذي بات يئن ويتوجع من الغلاء ووضع معيشي لا يحسد عليه”.

وتابع: “إننا نثني على الموقف اللبناني الذي اعلن بخصوص حماية ثرواتنا النفطية في البحر، وفي ما يتعلق بترسيم الحدود البحرية الجنوبية مع فلسطين المحتلة، هو امر مهم جدا ولمصلحة وطننا واستفادته من ثرواته الطبيعية التي يجب ان تكون في اولويات اهتمامنا بها لحمايتها من العدوانية والاطماع الاسرائيلية، وهذا لن يحصل إلا بتكاتفنا وتعاضدنا وبمزيد من الوحدة بيننا كأبناء وطن واحد”.

مقالات ذات صلة