جمعية تجار بيروت ذكرت بضرورة لإلتزام بمقتضيات الصحة العامة وتدابير الحفاظ على السلامة الصحية

صدر عن جمعية تجار بيروت بيان جاء فيه: “في ضوء الأرقام الصادمة التى صدرت اليوم عن الجهات الرسمية حول أعداد الإصابات الجديدة بالكورونا في لبنان، وتفاديا لتكرار ما شهدناه بالعين المجردة من اكتظاظ مقلق للمارة وحركة شبه طبيعية في الشوارع والساحات، نذكر بالتوصية الحازمة التى كان قد عممها أركان المجتمع التجاري في بيروت والمناطق وبضرورة الإلتزام بمقتضيات الصحة العامة وتدابير الحفاظ على السلامة الصحية من تباعد اجتماعي وضرورة وضع الكمامات واحترام نظام التنقل على أساس اللوحات المفردة والمزدوجة”.

ودعت “كل الجمعيات ولجان الأسواق والنقابات التجارية إلى مناشدة منتسبيها من أجل التزام التعليمات الرسمية والتقيد بالإرشادات التى تم تعميمها سابقا”، لافتة إلى أن “القطاع التجاري كان دائما ولا يزال القدوة في تحمل المسؤولية واحترام القوانين والأنظمة المرعية والانضباط، حفاظا على أمن المجتمع اللبناني وسلامة الاقتصاد الوطني على حد سواء”.

مقالات ذات صلة