عون تابع اجراءات ضبط الحدود وتسلم من محفوظ تقارير عن الأداء الاعلامي: إخضاع مواقع التواصل للقضاء عند القدح والذم ونشر الاخبار الكاذبة

تابع رئيس الجمهورية العماد ميشال عون قبل ظهر اليوم، مسار الاجراءات التي تقرر اتخاذها لضبط عمليات التهريب عبر الحدود البرية ولاسيما تهريب المواد المدعومة مثل المحروقات على انواعها والطحين وغيرها. وفي هذا الاطار تلقى سلسلة تقارير حول التدابير التي نفذت لوضع حد للتهريب عبر المعابر البرية غير الشرعية والعمليات التي ضبطت خلال الساعات الماضية.

وشدد الرئيس عون على اهمية التنسيق بين مختلف الاجهزة الامنية والعسكرية لتأمين نجاح الاجراءات المتخذة في مجلس الوزراء امس والمجلس الاعلى للدفاع اول من امس.

الى ذلك، استقبل الرئيس عون النائب نقولا صحناوي واجرى معه جولة افق تناولت التطورات السياسية الراهنة والمواضيع المطروحة.

وتسلم الرئيس عون من رئيس المجلس الوطني للإعلام المرئي والمسموع السيد عبد الهادي محفوظ، تقارير اعدها المجلس. وتناول البحث متابعة الاداء الاعلامي المرئي والمسموع والالكتروني والمشاكل المتصلة بوسائل الاعلام التي يرعى المجلس الوطني عملها. واشار السيد محفوظ الى ان مسألة مواقع التواصل كانت محور بحث لاسيما لجهة اخضاعها للقضاء في مخالفات القدح والذم والخبر الكاذب وتطبيق القوانين المرعية الاجراء على اساس ان هذه المواقع تستند الى الحرية الاعلامية.

الى ذلك ابرق الرئيس عون الى رئيس الجمهورية التونسية قيس بن المنصف بن محمد سعيد، والامين العام لجامعة الدول العربية احمد ابو الغيط، معزيا بوفاة الامين العام السابق للجامعة المرحوم الشاذلي القليبي، منوها بالدور الذي لعبه خلال توليه مسؤولياته في جامعة الدول العربية.

مقالات ذات صلة