إنهيار الليرة يطيح بدقة موازنة 2020 وصدقيتها

أعرب خبير إقتصادي عبر “اللبنانية” عن أن النفقات المقدرة للوزارات والادارات في موازنة عام 2020 نسفت كونها صدقت منذ اشهر عدة ولم تعد تحاكي واقع الحال مع تدني العملة الوطنية الى ثلث قيمتها، وبالتالي فان تطبيقها بات اليوم عقيما وغير ذي جدوى ولا يمكن الركون إليها بعدما بلغ سعر صرف الدولار سقف ال 4300 ليرة لبنانية فيما الواردات بالليرة اللبنانية تدنت لادنى مستوياتها مع تراكم الازمات اولها الثورة وثانيها الكورونا ليجهز عليها التضخم وضعف القوة الشرائية والمعيشية لدى المواطن.

(اللبنانية) 

مقالات ذات صلة