لا “فنجان” قهوة رُمي على الارض في السراي.. ولا المطران عودة “أخرج “مستشار دياب من مكتبه

اللواء ابراهيم دخل على خط معالجة "العقدة الأرثوذكسية"

علم “الانتشار” ان المدير العام للامن العام اللواء عباس ابراهيم دخل على خط معالجة “العقدة الارثوذكسية” التي ظهرت إثر الحديث عن وجود توجه لدى الحكومة لعدم التمديد لمحافظ بيروت القاضي زياد شبيب، الذي انتهى انتدابه، وما رافقه من كلام عن خلاف وتوتر في العلاقة بين رئيس الحكومة حسان دياب وقيادات الطائفة من سياسيين وروحيين.

وذكرت المعلومات الموثوقة، المستقاة من مصادر معنية مباشرة بالموضوع، ان لا صحة لما نشر في أحد المواقع الإخبارية الإلكترونية عن مشادة وصراخ حصلا خلال زيارة نائب رئيس المجلس النيابي ايلي الفرزلي إلى السراي ولقائه الرئيس دياب، ورمي الأخير لفنجان القهوة على الارض..

كذلك تأكد لـ”الانتشار” أنه خلافا لما اذيع في محطة تلفزيونية عن ان المطران الياس عودة استشاط غضبا لدى زيارة المستشار الخاص لدياب الزميل خضر طالب له لشرح وجهة نظر رئيس الحكومة وقيام الأول ب”إخراج” الثاني من مكتبه، فقد اتضح أن اللقاء بين عودة وطالب كان جيدا، وغلب عليه طابع الود والتفاهم، وهذا جرى في حضور اللواء ابراهيم الذي كان وراء اللقاء ومحفزا له، وان آثر التحرك كعادته بعيدا من الاضواء…

مقالات ذات صلة