حب الله زار خضر بحضور مرتضى: هدف الزيارة للمنطقة الدفع بها إلى الأمام للتخلص من الأزمة الاقتصادية

زار وزير الصناعة عماد حب الله، محافظ بعلبك الهرمل بشير خضر في مكتبه في مركز المحافظة في بعلبك، في حضور وزير الزراعة والثقافة عباس مرتضى والمدير العام لوزارة الصناعة داني جدعون.

وخلال اللقاء، قال خضر: “تشرفنا اليوم باستقبال معالي الوزير عماد حب الله، ولدينا الكثير من الأمور التي أطلعناه عليها، وكل الشكر لافتتاحه مكتب مصلحة الصناعة في محافظة بعلبك الهرمل”.

أضاف: “منطقتنا زراعية بامتياز، وفيها الكثير من المصانع الغذائية، من هنا تأتي أهمية دعم هذين القطاعين الإنتاجيين، وإننا نضع في عهدة معالي وزيري الصناعة والزراعة ما نعانيه من مشاكل وعقبات، ونأمل إيجاد الحلول المناسبة، ونحن على الدوام نعمل لتحويل الأزمات إلى فرص في منطقة بعلبك الهرمل، وأحد أبرز ركائز هذه الفرص، إيلاء الزراعة والصناعة الاهتمام الكافي”.

من جهته، شكر حب الله خضر على “حسن استقباله”، مؤكدا أن “هدف زيارة منطقة بعلبك الهرمل اليوم، البحث في شؤون الصناعة في المنطقة، بالتعاون مع زميلنا في وزارة الزراعة عباس مرتضى، ضمن حملة تشاركية، لمساعدة منطقة بعلبك الهرمل، للدفع بها إلى الأمام، والتخلص من الأزمة الاقتصادية، فالزراعة والصناعة قطاعان أساسيان في تأمين احتياجات لبنان، كما واستمعنا لهواجس المنطقة من المحافظ الملم بقضاياها، واتفقنا على الخطوات التي يجب القيام بها”.

بدوره، قال مرتضى: “نحن في غاية السرور اليوم، لوجود معالي وزير الصناعة بيننا في مبنى المحافظة، على أمل إنشاء مبنى جديد للمحافظة وقصر عدل يليق ببعلبك الهرمل، ونحن كوزارة الزراعة، قدمنا الأرض لإنشاء المبنى ضمن عقار مخصص لمصلحة الزراعة، وهكذا نعمل لإنشاء مؤسساتنا، التي يجب أن تكون حاضرة لخدمة المواطن، مع لحظ سهولة المواصلات”.

أضاف: “نشكر محافظ بعلبك الهرمل على جهوده ومواكبته لمشاكل أهالي المنطقة، فهو يحمل همومهم على الدوام”.

وختم: “نحن اليوم أمام مرحلة جديدة، تستوجب تنفيذ خطة الأمن الغذائي، واستراتيجيات الاكتفاء الذاتي في بعلبك الهرمل، وهي منطقة زراعية فيها الكثير من المصانع الغذائية، لذلك في ظل الأوضاع الراهنة، سنعمل معا وإلى جانب بعضنا بعضا، لبناء مستقبل اقتصادي أفضل”.

وأهدى خضر حب الله عباءة شرقية، من نتاج الأعمال اليدوية لسيدات في مشغل “الجمعية اللبنانية للدراسات والتدريب” في بعلبك.

مقالات ذات صلة