لهذا السبب التزم بري الصمت أمس!

توقفت صحيفة “الشرق الأوسط”، عند “عدم تسجيل أي مداخلة من قبل رئيس البرلمان نبيه برّي أو حتى الإدلاء بأي تصريح خلال “اللقاء المالي الوطني” الذي عُقد في القصر الرئاسي في بعبدا أمس الإربعاء.

وفي السياق، “قالت مصادر برّي إنه “اكتفى بما قاله وزير المالية غازي وزني المحسوب عليه، وهو الذي وصف الخطة في مداخلته بـ”خطة التعافي المالية والإيجابية للتفاوض مع صندوق النقد الدولي والدول المانحة والدائنين والتي تهدف إلى حماية أموال المودعين، مُعلنا أيضا، “أنه في المرحلة الحالية سيستمر في تثبيت سعر الصرف لكن في المرحلة المقبلة سنتبنى سعر صرف مرنا”.

مقالات ذات صلة