عاد إلى الحياة بعد وفاته بـ4 سنوات!

ظهر مجدداً اللاعب الكونغولي هيانيك كامبا، البالغ 33 عاماً، حيث تبين أنه ما يزال على قيد الحياة، وذلك بعد أربع سنوات على انتشار خبر وفاته.

هذه المعلومات نشرتها صحيفة بيلد الألمانية، التي قالت أن اللاعب الذي لعب لناشئي نادي شالكه وأرتدى ألوان عدد من الأندية الألمانية ما يزال حيّاً، بل ويعمل حالياً في شركة للطاقة شمال غربي ألمانيا.

وباشرت السلطات الألمانية تحقيقات في شبهة تزوير الزوجة السابقة لكامبا لخبر وفاته في حادث دراجة نارية في التاسع من كانون الثاني 2016 من أجل الحصول على أموال التأمين على الحياة.

مقالات ذات صلة