الانفجار الاجتماعي آتٍ لا محال..

أمام ‎الحكومة والدولة تقول اوساط اقتصادية ل”اللبنانية” أسابيع قليلة لحل مشكلة ‎الغلاء المستفحل والارتفاع الاجرامي في اسعار السلع الغذائية التي اصبحت تتغيّر بشكل تصاعدي بين يوم واخر لا بل بين الصباح والمساء.
وتشير الاوساط نفسها الى ان الانفجار وإن أجّله وعي بعض الناس وصبرهم، وبعض التكافل، وشهر رمضان الكريم، ووباء كورونا، الا انه حتما آتٍ لا محال وسيضرب لبنان حينما لا يجد العامل والمزارع والموظف وأصحاب الدخل المحدود ما يسدّ رمق جوعه وأبنائه.

“اللبنانية”

مقالات ذات صلة