واشنطن: طلب لبنان المساعدة من “صندوق النقد” خطوة ضرورية

علّق مساعد وزير الخارجية الأميركية لشؤون الشرق الأدنى ديفيد شينكر، على طلب لبنان المساعدة من صندوق النقد الدولي، قائلاً: “خطوة أولى جيدة في عملية طويلة لتخفيف أزمته الاقتصادية”.

وقال شينكر لصحيفة “ذا ناشيونال”: “من الجيد أنهم طلبوا المساعدة ولكن الأمر لا يتعلق فقط بالطلب. إنها خطوة أولى ضرورية”، مضيفا “لا أريد أن أحكم مسبقا على ما قد يبحث عنه صندوق النقد الدولي، ولكن يجب أن يفي بمستوى معين من الشفافية والالتزام”.

وتوقع شينكر وضع شروط صارمة من قبل المؤسسات الدولية في تنفيذ خطة الإصلاح التي تتطلب الالتزام من قبل الأطياف السياسية في لبنان. وأشار الى أن “حزب الله غير معروف بدعمه للإصلاحات”، قائلا: “هذه منظمة تمول أنشطتها من خلال التمويل غير المشروع والفساد”.

ورحب شينكر من جهة أخرى، بتصنيف ألمانيا لـ”حزب الله” كمنظمة إرهابية قائلا إن هذا الأمر “يقوض شرعية حزب الله في بعض المناطق في العالم كما يقوض التخيل حول الاختلاف بين جناحيه العسكري والسياسي”، آملا في أن تحذو دول أوروبية أخرى حذوها.

(رويترز)

مقالات ذات صلة