هاشم زار دريان: المرحلة تتطلب وحدة الموقف بعيدا عن المصالح

استقبل مفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان في دار الفتوى، اليوم، النائب قاسم هاشم الذي قال بعد اللقاء: “لقاؤنا اليوم مع صاحب السماحة في هذه الدار الكريمة في رحاب شهر رمضان شهر الخير والمحبة والعطاء هو للتداول في كل قضايا هذا الوطن وعلى كل مستوياته خاصة في ظل الظروف التي يمر بها وطننا وأمتنا وهذا العالم، وطبعا ما يدفعنا في هذه الأيام إلى الدعوة لأن نعمل على تمتين وحدة الكلمة والصف كعادة هذه الدار دار جامعة دار الوحدة الوطنية من أجل هذا الوطن ومن اجل تحصين الواقع الوطني”.

اضاف: “ما أحوجنا في هذا الظرف الذي يمر به وطننا والتحديات جمة الى أن نعمل على جمع الكلمة وعلى وحدة الموقف الداخلي لنستطيع مواجهة التحديات وما أكثرها على المستويات كافة السياسية والاقتصادية والمالية والاجتماعية، ولهذا المطلوب اليوم التكافل والتضامن بين كل أبناء هذا الوطن، بين كل مكوناته لنستطيع درء الأخطار عنه، ولحمايته وتحصينه في مواجهة أي خطر محدق به”.

وختم: “اليوم نحن مطالبون جميعا بالعمل على توسيع المساحة المشتركة بين كل المكونات من أجل تأمين شبكة أمان اجتماعي اقتصادي لمصلحة اللبنانيين لندفع عنهم العوز والجوع والفقر، ولنستطيع تجاوز الأزمة الاقتصادية وهذه مسؤولية الجميع في كل المواقع موالاة ومعارضة لأن المطلوب اليوم هو التفتيش عن هذه المساحة المشتركة لمصلحتنا جميعا لان مرحلة الخطر تتطلب وحدة الموقف بعيدا عن المصالح والمكتسبات السياسية والحزبية والمناطقية لأن الإنقاذ يحتاج إلى تضافر جهود كل المكونات موالاة قبل المعارضة فالإنقاذ هو مسؤولية وطنية تحتم على الجميع الاشتراك في مسيرة الإنقاذ من اجل خلاص وطننا ومن اجل أن يبقى هذا الوطن راية لجميع أبنائه بكل مكوناته”.

مقالات ذات صلة