تقدم وحدات من الجيش باتجاه الاحياء الشعبية في طرابلس لمحاصرة المحتجين

تقدمت مجموعات من الجيش اللبناني من الوسط التجاري في طرابلس باتجاه الأحياء والمناطق الشعبية في المدينة، تحت غطاء كثيف من إطلاق النار من أسلحة رشاشة في الهواء، ووصول تعزيزات عسكرية من خارج المدينة، وذلك بهدف محاصرة المحتجين عند مداخل الحارات الشعبية، لا سيما في ساحتي النجمة والسرايا القديمة ومنطقة الزاهرية – الدباغة، حيث أدى التصادم إلى سقوط جريحين من المحتجين.

من جهتهم، حاول المحتجون مرارا إعادة التقدم مستخدمين الحجارة، تحت غطاء دخان الحرائق المتصاعدة من حاويات النفايات.

ومن المتوقع ان تخف وتيرة المواجهات في غضون الساعتين المقبلتين قبيل موعد الإفطار الرمضاني، لتعود بعدها التجمعات في الساحات العامة والتي دعا إليها المحتجون اعتبارا من التاسعة من مساء اليوم.

مقالات ذات صلة