زغيب: لا إصابات بين طلابنا في أوكرنيا وابراهيم باشر بإجراءات العودة

أعلن المفتي الشيخ عباس زغيب المكلف من المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى ودار الإفتاء الجعفري بمتابعة ملف الطلاب اللبنانيين في الخارج، أنه تلقى رسالة من الطلاب اللبنانيين في أوكرانيا، أكدوا فيها أنه “حتى الساعة لم تسجل أي إصابة بفيروس كورونا في صفوفهم، غير أن الخوف يعتريهم، خصوصا وأن الفيروس يسجل انتشارا واسعا، وهم بسبب قلة الأموال بأيديهم، اضطروا إلى أن يكونوا كل ستة أشخاص في شقة واحدة، بسبب عدم تمكنهم من دفع الإيجار، في ظل تقاعس المصارف عن القيام بواجباتها وعدم التزامها بقرارات الحكومة، بتنفيذ تحويلات مصرفية من حسابات الأهالي في لبنان، إلى الطلاب في الخارج”.

ونقل عن الطلاب مناشدتهم رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، ورئيسي مجلسي النواب نبيه بري والوزراء حسان دياب “التدخل من أجل تأمين عودتهم، خاصة وأن هناك شركة قد أبدت استعدادها لإعادتهم بأسعار مدروسة ومناسبة، نتيجة التفاوت في أسعار التذاكر، وخصوصا أن السعر الذي عرض أقل نصف تذكرة الميدل إيست”، معربا عن أمله “لو أن الطلاب يعودون عبر الشركة الوطنية، غير أن ارتفاع الأسعار، لا يتناسب وقدرة الطلاب المالية”.

وختم “رسالة الطلاب ولائحة الشركة المحدد فيها سعر التذكرة، التي عرضت نقل الطلاب إلى لبنان، والتي وصلت أصلا إلى السفارة اللبنانية في أوكرانيا، قد وصلت إلى كل من رئيس الحكومة ووزير الصحة، الذي أكد أن وزارة الصحة على استعداد وجهوزية، لاستقبال أي عدد من القادمين من الخارج، ووزير الخارجية، اتصل بالمدير العام للأمن العام اللواء عباس إبراهيم، الذي باشر فورا بإجراء الاتصالات مع المعنيين من أجل تأمين عودة الطلاب”.

مقالات ذات صلة