الوزير حب الله للصناعيين: لا استبدال للعمال اللبنانيين من جنسيات اخرى

دعا وزير الصناعة عماد حب الله الصناعيين الى عدم استبدال العمال اللبنانيين بعمال اجانب مستغلين اوضاعهم لخفض الاكلاف.

ونبه حب الله من ان ان طرد العمال اللبنانيين واستبدالهم بعمال من جنسيات اخرى سيزيد نسبة البطالة بين العمال اللبنانيين، كما يزيد من امكانية حصول انفجار اجتماعي بين السكان، ويؤدي بالتالي الى خروج العملات الصعبة من لبنان الى الخارج مما يحرم الخزينة اللبنانية من ايرادات كبيرة، وبالتالي يؤدي الى تفاقم الازمات الاقتصادية والاجتماعية في البلاد.

أصدر وزير الصناعة الدكتور عماد حب الله تعميما إلى جميع الصناعيين اللبنانيين وجاء فيه:
“لما كان لبنان يرزح تحت عبء الأزمات الاقتصادية والمالية والنقدية والاجتماعية المزمنة التي أدّت الى ارتفاع نسبة البطالة بين اللبنانيين ووصولها الى معدلات مرتفعةK ولما كنا نواجه وباء كورونا كما العالم أجمع الذي ادّى الى تفاقم ازماتنا كافة في لبنان’.

وقال “لقد علمنا ان بعض الصناعيين قد لجأ الى صرف العمال اللبنانيين لاستبدالهم بعمال من جنسيات أخرى مستغلين اوضاعهم لخفض الاكلاف، الأمر الذي يؤدي الى تداعيات خطيرة تهدّد الامن الصناعي والاقتصادي والاجتماعي وأهمها:

-ازدياد نسبة البطالة بين العمال اللبنانيين

-امكانية حصول انفجار اجتماعي بين السكان

-خروج العملات الصعبة والايرادات المالية الى خارج المنظومة الاقتصادية اللبنانية

-حرمان الخزينة اللبنانية من ايرادات كبيرة

– تفاقم الازمات الاقتصادية والاجتماعية والامنية والسياسية والصحية…

بناء على كل ما سبق،
نتوجه اليكم ونذكركم بضرورة الالتزام بالقوانين اللبنانية المرعية الاجراء وعدم صرف اي عامل لبناني واستبداله بعامل من جنسيات اخرى فقط لغايات مصلحية كائناً ما كانت وذلك تحت طائلة المسؤولية، لأن الوزارة بصدد أخذ اجراءات قاسية بحق المخالفين لهذا التعميم ، تبدأ بالتنبيه والتحذير وتصل الى حدّ الاقفال.

مقالات ذات صلة