مشيخة العقل: نحذّر من التعرّض للمقامات الدينية

رأت مشيخة عقل طائفة الموحدين الدروز في بيان اصدرته اليوم أنه “من المؤذي وطنيا أن ينغمس الناس في بلبلة نتيجة المضي بمشاعر الاستفزاز والاستفزاز المضاد في هذه المرحلة التي بات بها بلدنا أسير أوضاع بالغة الخطورة من كل الجهات”.

ولفتت مشيخة العقل إلى أن “المسائل التي تثار أحيانا لا تتعلق تحديدا، في هذا الوقت وفي هذه الظروف بالذات، بقضية حرية الرأي وحرية التعبير، بل بالتداعيات التي يمكن أن تثيرها – وأثارتها بالفعل – نتيجة انعدام البعض من أدب الحياة، سواء أكان خيارًا محددًا من موقع مسؤول ومتصدر أو عابث بقيم المجتمعات”.

وأضافت “المطلوب أن نهلع، لا لما يخفيه القدر، بل لمخاطر الانزلاق في التنافر والخلافات والإثارة العواطفية المشبوبة في زمن أحوج ما نحتاج فيه إلى التعاضد والتضامن وتوحيد الجهود لنمسك بيد بلدنا المعلق فوق بئر الهاوية إلى بر الأمان. والمطلوب أن نبني على وحدتنا الوطنية وعلى تلك المشاعر الطيبة التي يبديها اللبنانيون من سائر أصقاع الأرض للبذل والعطاء وتدعيم المؤسسات التي من شأنها أن تخدم شعبنا وتصونه وسط عواصف المحن. لقد حذرنا مرارا وتكرارا من التعرض للمقامات الدينية والرسالات السماوية وأنبياء الله الكرام”.

مقالات ذات صلة