شؤون الانتشار في القوات: خلية أزمة تساعد اللبنانيين في دول الانتشار

اعلنت القوات اللبنانية انها شكلت خلية ازمة عالمية لمساعدة الطلاب اللبنانيين المحتجزين في دول الانتشار لتأمين الادوية وايجارات الشقق وفواتير الكهرباء وغيرها.

أصدرت الأمانة المساعدة لشؤون الانتشار في حزب “القوات اللبنانية” بيانا اشارت فيه الى انه “منذ أن أطلق حزب القوات اللبنانية مبادرته الداعية إلى مساعدة الطلاب اللبنانيين المحتجزين في دول الانتشار، شكلت الأمانة المساعدة لشؤون الانتشار خلية أزمة عالمية، تركزت في البلدان التي يتواجد فيها طلاب لبنانيون، وبعض من يعتقد أنهم في زيارة قصيرة للسياحة أو للعمل، وبسبب إقفال مطار بيروت الدولي، والوضع المستجد بسبب وباء الكورونا علقوا حيث هم”.

ولفتت الى انه “منذ لحظة نشر أسماء وأرقام أعضاء خلية الأزمة حتى انهالت الاتصالات على الرفاق المندوبين، وهم بدورهم عملوا بتضافر مع رؤساء المراكز ومنسقي المناطق في الانتشار، وكذلك بالتعاون مع السفارات والقنصليات، وفاعلي الخير المتبرعين من مالهم الخاص على الاستجابة، ومساعدة أكثرية طالبي الخدمات، ولا يزال العمل مستمرا للوصول إلى خواتيم سعيدة في الطلبات كلها، من تأمين أدوية إلى موضوع إيجارات الشقق، وفواتير الكهرباء والماء وصولا إلى تأمين التواصل مع القنصليات والسفارات للتحضير والاستعداد لمن يرغب بالعودة إلى لبنان فور انطلاق أسطول العودة”.

مقالات ذات صلة