وقفة احتجاجية لفعاليات ومخاتير في حلبا اعتراضا على الاساءة لخلية أزمة عكار

نفذ فعاليات ومخاتير وأهالي بلدة حلبا وقفة احتجاجية في ساحة البلدة استنكارا لما حصل يوم السبت الماضي خلال اجتماع خلية ازمة عكار في قاعة مبنى عصام فارس البلدي في حلبا.

واذاع الرئيس السابق لبلدية حلبا سعيد شريف الحلبي بيانا، باسم المحتجين، استنكروا فيه “ما حصل من ممارسات وإساءة لخلية أزمة عكار التي تضم نواب المنطقة ورجال دين ونقيب المحامين في طرابلس والشمال ورؤساء الاتحادات البلدية ورؤساء الجمعيات، الذين اجتمعوا في بلدية حلبا لجمع التبرعات لمواجهة خطر كورونا وتمهيدا لتجهيز مستشفى عبدالله الراسي الحكومي في حلبا ولدعم الصليب الاحمر اللبناني وابناء عكار المحتاجين”.

وتمنى البيان “على اللجنة استئناف اجتماعاتها في دار بلدية حلبا – عاصمة عكار وبلدة كل العكاريين”، وأعلن المحتجون “ان ما حصل من إعتراض على لقاء اللجنة لا يمثل رأي اهالي حلبا”.

واستنكر البيان ” في المقابل ردة الفعل غير المبررة والتي ادت الى اطلاق نار من قبل بعض الاشخاص،الخارجين عن القانون”، مطالبا بتطبيق القانون على الجميع.

مقالات ذات صلة