قوى الأمن توضح حقيقة إصابة أحد نزلاء سجن رومية بفيروس “كورونا”

أشارت المـديرية العـامة لقوى الامن الداخلي ـ شعبة العلاقات العامة في بلاغ إلى انه يتم “تداولت بعض مواقع التواصل الاجتماعي خبراً حول تعرض نزلاء في سجن رومية للإصابة بفيروس كورونا، وارفقت به نتائج فحوصات صادرة عن مستشفى رفيق الحريري الجامعي لعدد من السجناء. يهم المديرية العام لقوى الامن الداخلي، أن توضح بأن هذا الخبر عار من الصحة جملةً وتفصيلاً، والمستند الذي يتضمن نتائج الفحوصات مزوّر”.

وأضافت: “تؤكد المديرية العامة سلامة جميع النزلاء في السجون كافة وعدم اصابتهم بفيروس كورونا، وان تداول مثل هذه الاخبار من شأنه ان يؤدي الى اثارة الخوف والهلع لدى السجناء وذويهم. وتتمنى على المواطنين الكرام عدم الأخذ بهذه الأخبار التي لا أساس لها، كونها محض شائعات، والعودة إلى شعبة العلاقات العامة، لاستقاء المعلومات الصحيحة، كما ان مطلق هذه الشائعة الذي قام بتزوير المستند سيتعرض للملاحقة القضائية”.

مقالات ذات صلة