عائلة الأسير سكاف تناشد عون وباسيل والأحمد التدخل

ناشدت عائلة عميد الأسرى في السجون الإسرائيلية يحيى سكاف في بيان “رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ووزير الخارجية جبران باسيل، التدخل لدى الأمم المتحدة ولدى المنظمات الإنسانية الدولية، وتشكيل لجنة من قبل الدولة اللبنانية من أجل كشف مصير الأسير سكاف، المعتقل منذ 41 عاماً، حيث يتكتم العدو على مصيره برغم امتلاكنا وثائق وشهادات تؤكد وجوده حياً في سجون تابعة للإستخبارات العسكرية الصهيونية”.

وطالبت أيضا من عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية عزام الأحمد الذي يزور لبنان، “ضرورة الإضاءة على قضية الأسير سكاف الذي اعتقله العدو إثر مشاركته في أضخم عملية بطولية ضد قوات الإحتلال داخل فلسطين المحتلة، في 11 آذار عام 1978، وإنصاف قضيته التي يعمد العدو الصهيوني على طمسها”.

وأملت من “كافة الأحرار في أمتنا أن يساندوا قضية الأسير يحيى سكاف، كنوع من الوفاء لتضحياته، لأنه لبى نداء الدفاع عزة و كرامة الأمة بأكملها”.

مقالات ذات صلة