“تيار العزم” يتابع تنفيذ خطته لإحتواء فيروس “كورونا” شمالا

أعلن “تيار العزم” انه يتابع تنفيذ خطته لإحتواء فيروس “كورونا” شمالا، مشيرا الى انه أرسل مدير جمعية “العزم والسعادة” رياض علم الدين كتبا الى كل من: وزيري الصحة العامة حمد حسن والإقتصاد راؤول نعمة ورئيس بلدية طرابلس الدكتور رياض يمق، طلب فيها الموافقة للتعاون معهم في مواجهة هذا الوباء.

واوضح انه تم التواصل مع الصليب الأحمر اللبناني، على ان يعقد اجتماع مشترك لمتابعة الخطوات المناسبة. وأعلن انه سيبدأ غدا حملة تعقيم في الميناء بالتعاون مع إدارة البلدية.

واشار الى ان القطاع الإجتماعي يعمل على تعزيز صمود الناس الأكثر حاجة بشكل يومي، وان ورش الصيانة في جمعية العزم والسعادة الاجتماعية رفعت لافتات على الطرقات العامة تتضمن نصائح وارشادات للوقاية من هذا الوباء، وذلك بالتعاون مع اللجنة الصحية في بلدية طرابلس.

واكدت مسؤولة القطاع الصحي الاجتماعي في تيار العزم بارعة حمد، “ان السبيل الوحيد للوقاية من هذا الوباء يكون بنشر الوعي بين المواطنين. وقد بدأنا بسلسلة من الانشطة الوقائية ومنها محاضرات توعية حاضر فيها اطباء اختصاصيون، بالاضافة الى مشاركة بلدية طرابلس في أنشطة ابرزها تعقيم المساجد والقاعات العامة والاجتماعية”. واكدت “متابعة الخطة المقررة من التيار بحذافيرها وفق توجيهات الرئيس نجيب ميقاتي”.

مقالات ذات صلة