ورشة عمل في صيدا خصصت لأئمة وخطباء المساجد والقائمين

نظمت “مؤسسة الحريري للتنمية البشرية المستدامة” والصليب الأحمر اللبناني، بدعوة من دار الافتاء في صيدا، ورشة عمل مخصصة لأئمة وخطباء المساجد والقائمين عليها وخادميها وموظفي دار الأوقاف، للتوعية حول فيروس كورونا المستجد وسبل الوقاية منه، في قاعة الرئيس رفيق الحريري في مبنى الافتاء في المدينة، في حضور مفتي صيدا وأقضيتها الشيخ سليم سوسان وممثلين عن مؤسسة الحريري.

وخلال الورشة، قدم مسعف مدرب من وحدة ادارة الحد من مخاطر الكوارث في الصليب الأحمر شرحا عن فيروس “كورونا” المستجد ومنشئه ومراحل تطوره وطرق انتقاله، وما صدر من توصيات وإرشادات عن منظمة الصحة العالمية واليونيسف ووزارة الصحة اللبنانية عن التدابير الوقائية منه، والاجراءات الواجب اتخاذها في المساجد من قبل القائمين عليها او من قبل المصلين للوقاية والحفاظ على السلامة العامة فيها ومن قبل الموظفين في دار الأوقاف، والأساليب الصحية للتعقيم.

وكانت مداخلات وأسئلة من عدد من أئمة وخطباء المساجد الحاضرين حول هذا الفيروس والتدابير الأفضل للحماية منه، اجاب عليها المحاضر في الصليب الأحمر. وفي ختام الورشة وزعت كتيبات عن التوعية والوقاية والخطوات التي يجب ان تتبع في هذا السياق.

وفي ختام الورشة، قال المفتي سوسان: “بعد ما سمعناه، وبعد القاء الضوء على جوانب كثيرة مما ذكر في هذا المجال، وامام هذه المشاكل التي نعاني منها في لبنان من اوضاع اقتصادية ومعيشية، وندخل الآن في نفق الأوضاع الصحية والسلامة العامة، أريد ان اؤكد على أهمية النظافة في مساجدنا وفي دور العبادة”.

واضاف: “انني من هنا أناشد المسؤولين في وزارة الصحة ومعالي وزير الصحة الدكتور حمد حسن ان يجهز ويهيء مستشفى صيدا الحكومي لمواجهة هذه الأوضاع الصحية والقيام بمسؤولياته، وأناشد القوى الأمنية ان تضبط الخروج والدخول الى لبنان. هذا الأمر يجب ان يؤخذ به جديا، سواء كان عن طريق البر او البحر او الجو. الناس تعاني في معيشتها ومن أوضاعها وينبغي ان نساعد على حماية السلامة العامة، ونشر هذه الثقافة من خلال مساجدنا والدروس الدينية وخطب الجمعة”.

وتمنى المفتي سوسان على المعزين في قاعات التعزية “تجنب المصافحة والتقبيل، كي نحمي أنفسنا ومجتمعنا وبيوتنا واولادنا واطفالنا. وشكر منظمي الورشة والمحاضرين على جهودهم، “سائلين المولى عز وجل ان يكتب للبنان ولجميع المسلمين واللبنانيين الشفاء مما يعانون به من قضايا ومشاكل”

مقالات ذات صلة