8 حالات حجر صحي في مستشفى “الحريري الجامعي”.. ما وضعها؟

كتبت صحيفة “الأخبار”: 7 حالات جديدة دخلت خلال الـ 24 ساعة الماضية الحجر الصحي في مُستشفى رفيق الحريري الجامعي، بحسب العدد الثاني من النشرة اليومية الصادرة عن إدارة المُستشفى. ووفق النشرة، استقبل المُستشفى 32 حالة في قسم الطوارئ المُخصّص لاستقبال الحالات المُشتبه في إصابتها بفيروس كورونا، “وقد خضعوا جميعهم للكشوفات الطبية اللازمة، واحتاج 7 منها إلى دخول الحجر الصحي استناداً إلى تقويم الطبيب المراقب، فيما يلتزم الباقون الحجر المنزلي”.

وأوضح المُستشفى أن ثلاث حالات كانت في الحجر الصحي خرجت، أمس، “بعد توصيتها بالإقامة تحت منطقة الحجر الصحي المنزلي لمدة 14 يوماً. وتم تزويدها بكل الإرشادات وسبل الوقاية اللازمة وفقاً لتوجيهات منظمة الصحة العالمية، بعدما أجري لها فحص الفيروس مرّتين في مختبرات المستشفى، وجاءت النتيجة سلبية في المرّتين”.

وفيما كان المُستشفى قد أعلن أول من أمس عن أربع حالات حجر، ومع خروج ثلاث حالات ودخول سبع حالات جديدة، يكون المجموع النهائي ثماني حالات “خضعت جميعها لفحوصات وكانت سلبية”. وأضافت النشرة إن فحوصاً مخبرية أجريت لـ 18 حالة، وجاءت نتيجتها سلبية، “ولا تزال الحالة الوحيدة المصابة بفيروس الكورونا المستجد في وحدة العزل، وهي في حال مستقرة وتتلقى العلاج اللازم”.

مقالات ذات صلة