الخامنئي: الاعداء يعارضون حتى الانتخابات في ايران

لفت المرشد الاعلى الايراني السيد علي الخامنئي الى ان “الاعداء يعارضون حتى الانتخابات في ايران”، مشيراً بحسب ما نقلت عنه “وكالة أنباء فارس” الايرانية، الى الضجيج السلبي والمكثف للاجهزة الدعائية الاجنبية ضد مشاركة الشعب في الانتخابات .

واضاف الخامنئي  ان هذه الدعاية السلبية قد بدات قبل عدة اشهر وتصاعدت مع الاقتراب من الانتخابات وفي اليومين الاخيرين كذلك بذريعة المرض والفيروس لم تفوّت وسائل اعلامهم ادنى فرصة لثني الشعب عن المشاركة في الانتخابات.

وتابع: “انهم يعارضون حتى انتخابات الشعب الايراني لانهم لا يريدون تثبيت ظاهرة مشاركة الشعب باسم الدين عند صناديق الاقتراع وفي خدمة الثورة كحقيقة واقعية”، مضيفاً ان الانتخابات في الجمهورية الاسلامية تثبت بان الدين مظهر كامل للديمقراطية الشاملة وان اقامة 37 عملية انتخابية على مدى الاعوام الـ 41 الماضية مؤشر الى اهتمام الجمهورية الاسلامية منقطع النظير بالسيادة الشعبية.

ودعا الجميع لمعرفة العدو واليقظة امامه واكد قائلاً انه “وفي مواجهة انشطة آلاف الافراد في جبهة العدو ضد مختلف قضايا ايران، ينبغي في جبهة الشعب الايراني ان يكون ملايين الافراد جاهزين للدفاع وتوجيه الضربة والهجوم المضاد في الشؤون الاعلامية ومختلف انواع الاعمال الممكنة للشعب.”

مقالات ذات صلة