المجلس الأعلى للدفاع: لاستباق الأحداث التخريبية لتفادي أيّ تطوّرات

عقد المجلس الأعلى للدفاع جلسة برئاسة رئيس الجمهورية ميشال عون في قصر بعبدا.

وبحسب مقرّرات المجلس، فإنّ الرئيس عون استهلّ الاجتماع بكلمة موجزة عن الأحداث الأخيرة التي حصلت منذ الاجتماع الأمني الأخير وشدّد على أهمية ضبط الوضع الأمني للمحافظة على الاستقرار والسلم الأهلي من جهة وعدم التهاون مع أي محاولة للنيل من هيبة الدولة ومؤسساتها ومقارها الرسمية.

وبعد أن عرض قادة الأجهزة الأمنية المعطيات والمعلومات المتوافرة لديهم، تقرّر تكثيف الجهود التنسيقية بين مختلف الأجهزة العسكرية والأمنية لتعميم الاستقرار في البلاد من جهة واستباق الأحداث التخريبية لتفادي أي تطورات.

كما تقرّر الطلب إلى الأجهزة الأمنية والقضائية التعاون في ما بينها لاتخاذ التدابير اللازمة بحق المخالفين تطبيقا للقوانين والأنظمة المرعية الإجراء.

مقالات ذات صلة

إغلاق