مصادر “اللقاء الديمقراطي”: المشكلة ليست مع الحكومة الجديدة وانما في “الرأس”

أكدت مصادر “اللقاء الديموقراطي” لـ”الجمهورية” أن “المشكلة ليست مع الحكومة الجديدة التي لن نمنحها الثقة، بل المشكلة كما تأكّد لنا منذ زمن بعيد هي في الرأس، اي في بعبدا، وليست مع أي أحد آخر أكان صهره او غيره. وطالما انّ هذه العقلية لا تزال موجودة، فستبقى المشكلة قائمة وتتفاقم اكثر، وتأخذ البلد الى مزيد من التدهور”.

مقالات ذات صلة