موسكو: خبراء عسكريون من روسيا وتركيا قضوا بشكل مأساوي في سوريا

أعلنت، اليوم، السلطات في موسكو أن عددا من الخبراء العسكريين “الروس والاتراك” قتلوا في سوريا “بشكل مأسوي”، من دون الكشف عن تفاصيل إضافية.

وأفاد بيان لوزارة الخارجية الروسية أنه في منتصف كانون الثاني قام الجيشان الروسي والتركي بمحاولة جديدة لفرض وقف النار في منطقة خفض التصعيد في إدلب لكن “الإرهابيين صعدوا هجماتهم”.

وأضافت أن “عدد القتلى والجرحى في صفوف العسكريين السوريين والمدنيين خارج منطقة التصعيد ارتفع إلى المئات. وقضى خبراء عسكريون روس وأتراك بشكل مأسوي”.

وامتنع المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف عن كشف مزيد من التفاصيل للصحافيين،

وأحال جميع الأسئلة على وزارتي الخارجية والدفاع.

ورفض المتحدثون باسم وزارة الخارجية الإدلاء بأي تعليق فوري.

مقالات ذات صلة