“جبهة العمل” تشيد بعملية الدهس في القدس وتندد بالعدوان على محيط دمشق وغربها

أشادت “جبهة العمل الإسلامي” في لبنان، ببيان، بـ”عملية الدهس البطولية التي نفذها أحد المقاومين الأبطال في مدينة القدس المحتلة وأدت إلى إصابة 14 جنديا صهيونيا محتلا من لواء “غولاني” أحدهم جراحه خطرة، وقالت: “إن هذه العملية البطولية والنوعية هي رد طبيعي ومشروع على جرائم الاحتلال الغاشم وممارساته الإرهابية التعسفية بحق أهلنا في فلسطين المحتلة، وهي تأتي مباشرة بعد إقرار بنود مؤامرة صفقة القرن الشيطانية الهادفة إلى تصفية القضية الفلسطينية وتجريد الشعب الفلسطيني المظلوم من كل حقوقه المشروعة، الأمر الذي يدل على الوعي المتزايد لدى الأخوة الفلسطينيين في الداخل والشتات، رفضا لتلك الصفقة الخيانية وتأكيدا على خيار ونهج الجهاد والمقاومة من أجل تحرير فلسطين الحبيبة من نهرها إلى بحرها”.

ونددت الجبهة بـ”العدوان الصهيوني الآثم والغارات الحاقدة التي استهدفت، فجر اليوم، محيط مدينة دمشق وغربها”، لافتة إلى أنها “لن تثني العزيمة والإرادة السورية في الدفاع والتصدي وإفشال المؤامرة ومتابعة مسيرة الانتصارات ضد الجماعات الإرهابية التكفيرية حتى دحرها بالكامل”.

مقالات ذات صلة