هذا ما حصل بالأمس بين النائب زياد أسود ومحتجين في انطلياس!

وقع اشكال بالامس في مطعم “ديوان بيروت ” في جل الديب على خلفية محاولة عدد من المحتجين دخول المطعم، وحصل تدافع وتضارب بينهم وبين مرافقي النائب زياد أسود الذي كان متواجدا فيه.

يذكر أن النائب ادي معلوف كان أيضا داخل المطعم على طاولة أسود. ويشار أيضا الى أن وزير الدفاع الأسبق الياس بو صعب وصل الى المكان بعد وقوع الاشكال.

كما وصلت قوة من الجيش الى امام المطعم في انطلياس، وعملت على فض الاشكال وعلى اعادة الهدوء الى المنطقة.

في حين تجمهر عدد كبير من مناصري التيار الوطني الحر أمام المطعم، مدافعين عن أسود ومحتجين على ما حصل.

واعتبر المحتجون أنه ليس من المسموح ان يعيش النواب حياتهم الطبيعية في حين الشعب يموت من الجوع. أما أسود فقال لـ”الجديد”: ” ليس نحن من يوجه لهم كلام حول الفساد وكرامتنا ليست ممسحة عند احد والثورة ليست حركات “زعرنة” ومسبات لنا ولآبائنا ونحن لنا كراماتنا ولن نقبل ان يكون النموذج الذي نراه في الشارع هو المعمم.”

وقال: “نحن الاوادم وما منعتدي على حدا ونحن يللي عنا أخلاق”.

وأضاف: “ما حدا بيضهّرنا لا من مطعم ولا من بيت ولا من طريق وما حدا يلعب معنا، من هلأ ورايح المزح خلص”.

كما وجّه أسود تحية إلى شباب التيار الوطني الحر ورئيس الجمهورية ميشال عون.

 

مقالات ذات صلة