“القومي” ينظم وقفة في الجامعة اللبنانية رفضاً لـ”صفقة القرن”

أعلن “الحزب السوري القومي الاجتماعي”، في بيان، أن “مديرية الجامعة اللبنانية في الحزب، نظمت بالاشتراك مع المنظمات الشبابية والطلابية، وقفة تضامنية مع فلسطين، ورفضا لصفقة القرن، التي تستهدف تصفية المسألة الفلسطينية”، في مبنى كلية العلوم – الجامعة اللبنانية.

تخللت الوقفة كلمة باسم مديرية الجامعة اللبنانية في “القومي” ألقتها مي كردية، جاء فيها: “يرددون أن هذه الصفقة تمت، ولم يعد بمقدورنا أن نغير شيئا، وأن رأينا لا يهم، وأصواتنا لن تصل، وكتاباتنا وشعاراتنا لن تحدث فرقا، ودماءنا تذهب سدى. إن هذه الأصوات هي أصوات المستسلمين الجبناء الخائفين، يحاولون توهيننا لكي لا ندافع عن أرضنا، ولكي لا نهاجم من أجل استعادة حقنا، إن هذه الأصوات تفلسف خوفها وتصيغ منه نظريات الهزيمة”.

وتوجهت إلى الطلاب بالقول: “أنتم الدليل الأكبر على عقم نظريات الهزيمة، وبأنها لا تعبر عن حقيقتكم وعن نبضكم، ففلسطين في فطرتنا، والدفاع عن أرضنا بمختلف السبل، أسلوب حياتنا”.

وشددت على أن “فلسطين هي حق تاريخي، هي حقنا نحن، ونحن فقط، هي ليست وطنا قوميا لليهود، وليست أسهما يتاجر بها الأميركان، وليست ورقة يحتفظ بها العرب، حين يرغبون ويرمون بها متى يشاؤون”.

وأكدت أن “فلسطين لنا، وليس من حق أحد، كائنا من كان، أن يهبها أو يتنازل عنها، والكيان الصهيوني العنصري الاستيطاني، قائم بفعل الاحتلال والإرهاب، وكل احتلال إلى زوال”.

واختتمت: “صفقة القرن، هي صك استسلام نرفضه، ولن نقبل به، وإننا متمسكون بحق العودة، بالكفاح المسلح وبالقوة سبيلا وحيدا لتحرير فلسطين وكل الأمة، متمسكون بكل عناصر القوة في بلادنا، لإفشال صفقة القرن وكل صفقات الذل والخيانة، وقرارنا ثابت وحاسم فلسطين كل فلسطين، والقتال جيلا بعد جيل”.

مقالات ذات صلة