“البنتاغون”: اصابة 64 جندياً أميركياً بارتجاج دماغي في القصف الإيراني لقاعدتين بالعراق

في حصيلة جديدة لوزارة الدفاع الاميركية “البنتاغون” سقوط 64 جندياً أصيبوا في الهجوم الإيراني، مطلع الشهر الحالي، على قاعدة ينتشر فيها جنود أميركيون.

وأمس، أعلن المتحدث باسم “البنتاغون” اللفتنانت – كولونيل توماس مامبل أن العسكريين أصيبوا بارتجاج دماغي. وأضاف أن “39 التحقوا بوحداتهم من أصل المصابين الـ64، وعاد الآخرون إلى الولايات المتحدة”.

وبعد الهجوم، أكد دونالد ترامب أن أي أميركي لم يصب. وردا على سؤال، الأسبوع الماضي، حول ارتفاع حصيلة هذه الغارات قلل ترامب من حجم الغارات سعيا الى تفادي أي تصعيد عسكري مع إيران.

وتابع: “سمعت أنهم مصابون بصداع. لا اعتبر ذلك إصابات بالغة”.

وكان معارضوه الديموقراطيون اتهموه بالكذب والتقليل من احترام الجنود الجرحى.

مقالات ذات صلة