رئيس” تجمع أمان”: المتطرفون يستغلون الفقر والعوز في طرابلس لتجنيد شبابها

أكد رئيس حركة “تجمع امان” الدكتور محمد حزوري ان “طرابلس وعكار والضنية وكل اقضية الشمال يحتضنون القوى الامنية كافة وعلى رأسها الجيش الوطني اللبناني”، موضحا ان “الاسلام هو دين العدل والاعتدال، وان التطرف والارهاب والتزمت والغلو والتعقيد يخالف ديننا وشريعتنا”. لافتا إلى ان “المتطرفين يشوهون صورة المسلمين. وعلينا محاربة هذا الفكر”.

كلام حزوري جاء في الاعتصام  الذي شارك فيه” التجمع”  في ساحةالنور تضامننا مع القوى الامنية، مشددا  على ان” طرابلس تحتاج الى الانماء والمشاريع وايجاد فرص العمل للشباب، في وقت يعمل المتطرفون على استغلال الفقر والعوز والبطالة لتجنيد بعض الشباب”.