رئيس الجمهورية ابرق الى القادة العرب مهنئا بالفطر

اعتبر رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، ان “تمكين اللبنانيين المنتشرين في العالم من الاقتراع خلال الانتخابات النيابية الاخيرة التي جرت في شهر ايار 2018 للمرة الاولى، يؤكد الحرص على مشاركتهم في الحياة السياسية اللبنانية ويعزز التواصل بين لبنان المقيم ولبنان المغترب”.

واكد الرئيس عون ان “مؤتمر الطاقة الاغترابية الذي يبدأ عمله يوم الجمعة المقبل، بات محطة سنوية يلتقي فيها اللبنانيون المقيمون مع اخوتهم في دنيا الانتشار للتأكيد على ان لبنان الوطن الصغير بمساحته الجغرافية كبير في حضوره ودوره في محيطه والعالم”.

كلام الرئيس عون جاء في خلال استقباله وفدا من غرفة التجارة اللبنانية -الاوسترالية برئاسة فادي الزوقي وحضور القائمة بأعمال السفارة الاوسترالية فانيسا لاي، حيث اعتبر رئيس الجمهورية ان “العلاقات اللبنانية – الاوسترالية عميقة وتزداد تجذرا من خلال الدور الذي يلعبه اللبنانيون في اوستراليا والمتحدرون من اصل لبناني لا سيما اولئك الذين يشغلون مناصب حكومية ونيابية او في الهيئات الاقتصادية والاجتماعية”.

واكد الرئيس عون “العمل من اجل تطوير هذه العلاقات وزيادة التعاون الاقتصادي والتجاري بين لبنان واوستراليا، على رغم بعد المسافات”، مستذكرا “محطات زيارتي الى اوستراليا في العام 1998 والحفاوة التي لقيتها من الشعب والمسؤولين فيها”، مكررا دعوته “اللبنانيين في اوستراليا الى أن يكونوا اوفياء للبلد الذي استقبلهم وان يستمروا على تواصل مع وطنهم الام”.

لاي

وكانت القائمة باعمال السفارة الاوسترالية استهلت اللقاء بشكر الرئيس عون على “حرصه على تمتين العلاقات اللبنانية – الاوسترالية وتطويرها في المجالات كافة”، متمنية ان “يزور اوستراليا مجددا ويلتقي المسؤولين الاوستراليين واللبنانيين المنتشرين فيها”.

الزوقي

كما تحدث الزوقي، عارضا لابرز النشاطات التي تقوم بها غرفة التجارة اللبنانية – الاوسترالية “لتفعيل التعاون الاقتصادي والتجاري بين البلدين، لا سيما لجهة تنظيم زيارات لوفود تجارية تمثل نحو 600 شركة اوسترالية مهتمة بالاستثمار في لبنان وتعزيز التعاون التجاري مع رجال اعمال لبنانيين”.

الى ذلك، كانت للرئيس عون سلسلة لقاءات ديبلوماسية وسياسية وانمائية.

لاسن

ديبلوماسيا، استقبل رئيس الجمهورية رئيسة بعثة الاتحاد الاوروبي في لبنان السفيرة كريستينا لاسن، وعرض معها في حضور وزير الدولة لشؤون رئاسة الجمهورية سليم جريصاتي “الاوضاع العامة في البلاد والعلاقات بين لبنان والاتحاد الاوروبي في المجالين السياسي والاقتصادي، اضافة الى التعاون القائم على صعيد تمويل عدد من المشاريع الانمائية في لبنان”.

وتطرق البحث الى “اقرار مشروع موازنة 2019 واحالته على مجلس النواب، وتوصيات مؤتمر “سيدر”. كما تناول البحث “ملف النازحين السوريين”، حيث جدد الرئيس عون التأكيد على “موقف لبنان الذي يدعو المجتمع الدولي الى تسهيل عملية عودة النازحين الى بلادهم”.

رئيس الجمهورية

واشار عون الى ان “لبنان يتابع اتصالاته لانشاء “اكاديمية الانسان للتلاقي والحوار”، داعيا الاتحاد الاوروبي الى “دعم المبادرة اللبنانية لدى طرحها في الامم المتحدة في شهر ايلول المقبل”.

الزين

ديبلوماسيا، استقبل الرئيس عون سفير لبنان في غينيا – كوناكري فادي الزين، وعرض معه العلاقات بين لبنان وغينيا واوضاع الجالية اللبنانية ودورها في المساهمة في الاقتصاد الغيني، اضافة الى تواصلها مع الوطن الام.

افرام وعازار

سياسيا، عرض الرئيس عون الاوضاع العامة مع عضوي تكتل “لبنان القوي” النائبين نعمت افرام وروجيه عازار اللذين شكرا رئيس الجمهورية على “الاهتمام الذي يوليه للمشاريع الانمائية التي تنفذ في كسروان”، وطالبا ب”الاسراع في انجاز محطات الصرف الصحي والطرق، وخصوصا الاوتوستراد ومرفأ جونيه، اضافة الى مشاريع انمائية اخرى في القرى الكسروانية الجبلية”، كما طالبا ب”وضع قانون انشاء محافظة كسروان – جبيل موضع التنفيذ وانشاء الادارات والمصالح التابعة لها كما تعيين محافظ”.

ابو زيد

وفي الاطار السياسي ايضا، اجرى الرئيس عون جولة افق مع النائب السابق امل ابو زيد تناولت الاوضاع العامة، اضافة الى عدد من الشؤون المتصلة بالعلاقات اللبنانية – الروسية.

تهنئة بعيد الفطر

الى ذلك، ابرق الرئيس عون الى رؤساء الدول العربية والاسلامية والامين العام لجامعة الدول العربية والامين العام لمنظمة التعاون الاسلامي مهنئا بحلول عيد الفطر المبارك، متمنيا لهم ولشعوبهم “الخير والتقدم والاستقرار”.

مقالات ذات صلة