واشنطن قدمت معلومات لأميركا الجنوبية عن “شبكات دعم وتمويل” تابعة لـ”حزب الله”

علمت صحيفة “الشرق الأوسط” أن الولايات المتحدة قدمت معلومات للأرجنتين وكولومبيا والبرازيل والأوروغواي والبيرو، عن “شبكات دعم وتمويل” تابعة لحزب الله، ضمن مساعيها لمحاصرة نشاط الحزب في أميركا اللاتينية، في إطار حملة الضغوط القصوى على إيران وأذرعها.

وقال مصدر دبلوماسي في واشنطن لـ”الشرق الأوسط”، إن “مكتب التحقيقات الفيدرالية الأميركي (إف بي آي) اعتقل عدداً من المتورطين والمشبوهين من عملاء الحزب في تلك الدول”، مشيراً إلى “وجود معلومات عن عزم هؤلاء توسيع أنشطتهم داخل الولايات المتحدة”.

ولفتت الصحيفة الى ان هذه التحركات تزامنت مع سعي الولايات المتحدة إلى توحيد جبهة دفاعية مكونة من 20 دولة من أميركا اللاتينية في مؤتمر مكافحة الإرهاب الثالث، الذي انطلق أمس في كولومبيا، بحضور وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو. ودعا بومبيو عبر “تويتر”، دول العالم كافة، إلى تصنيف “حزب الله” “منظمة إرهابية بشقيها العسكري والسياسي”، اقتداءً بالخطوة البريطانية الأسبوع الماضي.

وقال المصدر الدبلوماسي إن “هندوراس وغواتيمالا أبدتا عزمهما على تسمية (حزب الله) منظمة إرهابية، بعد أن أعلنت الأرجنتين والباراغواي ذلك”، داعياً الدول الأخرى إلى “اتباع هذه الأمثلة، وإعلان مزيد من الإجراءات القانونية لمحاصرة حزب الله”.

مقالات ذات صلة