البطريرك العبسي يحذر من الاجحاف بحق الكاثوليك في الحكومة العتيدة

أعلن المكتب الإعلامي في بطريركية الروم الملكيين الكاثوليك في بيان اليوم، أنه “بعد إجماع التسريبات على أن طائفة الروم الملكيين الكاثوليك سوف تتمثل بوزير واحد وحقيبة واحدة، يحذر بطريرك أنطاكية وسائر المشرق يوسف العبسي من الاستمرار بالإجحاف المتمادي بحق الطائفة، مذكرا بأن طائفة الروم الكاثوليك هي مكون أساسي وتاريخي من المكونات اللبنانية، فمن غير المقبول الانتقاص من حقوقها ودورها وتمثيلها في الدولة بما يعود لها، ما دام النظام الطائفي قائما والجميع يتمسك به، خصوصا أن بين أبنائها وبناتها الكثير من الكفاءات والقدرات الموضوعة في تصرف البلاد ومصلحتها العليا”.

وأوضح المكتب الإعلامي البطريركي أن العبسي “بما يمثله من مرجعية أولى ووحيدة للطائفة يقف على مسافة واحدة من جميع أبناء الطائفة، ويعتبر أنهم سواسية في الحقوق والواجبات الوطنية”.

وأكد أنه “يدعم الإسراع في تشكيل الحكومة العتيدة التي تلبي طموحات أبناء الوطن، وقد تواصل مع فخامة رئيس الجمهورية ودولة الرئيس المكلف وتمنى أن تكون حكومة إنقاذ قادرة على النجاح في إخراج البلاد من أزماتها، وطالب أن تكون تسمية الوزير الكاثوليكي معبرة عن تطلعات الطائفة وسعيها كما سائر المكونات إلى خدمة البلاد والمواطنين وممثلة للطائفة خير تمثيل”.

مقالات ذات صلة