تنصيب هيثم بن طارق آل سعيد سلطاناً لعمان

أدى وزير التراث والثقافة العماني هيثم بن طارق اليوم اليمين الدستورية بعد تعيينه سلطاناً لعمان خلفاً لابن عمه السلطان الراحل قابوس بن سعيد، وفق ما أعلنت الحكومة.

وقالت الحكومة العمانية في تغريدة لها عبر “تويتر” “السلطان هيثم بن طارق بن تيمور آل سعيد يؤدي القسم سلطاناً للبلاد، إثر انعقاد مجلس العائلة المالكة وتقريره تثبيت من أوصى به السلطان قابوس بن سعيد”.

وقد عقد مجلس عُمان جلسة طارئة في مقره بالبستان، حيث تم أداء القسم.

ونقلت وسائل إعلام محلية عن السلطان هيثم بن طارق، تأكيده على المضي قدماً على النهج السامي للسلطان قابوس بن سعيد في تطوير وتقدم السلطنة.

يذكر أن سلطان عُمان الجديد هو ابن عم السلطان الراحل قابوس، وهو من مواليد عام 1954.

وتولى السلطان هيثم العديد من المناصب في عُمان، فسبق وكان رئيس اللجنة الرئيسية للرؤية المستقبلية “عمان 2040” ثم وزيرا للتراث والثقافة منذ شباط 2002، كما شغل العديد من المناصب في وزارة الخارجية ومنها الأمين العام، ووكيل الوزارة للشؤون السياسية ووزير مفوض.

كما تولى رئاسة الاتحاد العُماني لكرة القدم بين عامي 1983 و198، وترأس اللجنة المنظمة لدورة الألعاب الأسيوية الشاطئية الثانية التي أقيمت في مسقط 2010.

وكان السلطان قابوس بن سعيد توفي فجر اليوم وقد نعاه البلاط السلطاني في عُمان، معلناً الحداد وتعطيل العمل الرسمي للقطاعين العام والخاص مدة 3 أيام، وكذلك تنكيس الأعلام في الأيام الأربعين القادمة.
في حين دعا مجلس الدفاع العماني في جلسة مفتوحة، مجلس العائلة المالكة لتحديد من تُنقل إليه ولاية الحكم بعد وفاة السلطان قابوس بن سعيد.

مقالات ذات صلة