السفير البابوي يسلّم شيخ العقل رسالة من البابا: على المسؤولين تشكيل حكومة

تسلّم شيخ عقل طائفة الموحدين الدروز الشيخ نعيم حسن من السفير البابوي في لبنان المونسنيور جوزف سبيتري “رسالة من الحبر الأعظم البابا فرنسيس بمناسبة اليوم العالمي للسلام، تضمنت رؤيته للسلام كمسيرة رجاء وحوار ومصالحة وتوبة بيئية، ومفهوم السلام من خلال الشركة الأخوية”.

ذلك ما أعلنه المكتب الاعلامي لشيخ العقل، عقب استقباله، اليوم، السفير البابوي لدى لبنان، يرافقه الاب فادي ضو، بحضور قاضي المذهب الدرزي الشيخ غاندي مكارم وعضو الهيئة الاستشارية لمشيخة العقل الشيخ غسان الحلبي.

وأوضح المكتب أن “السفير سبيتري نقل لسماحته رسالة من الحبر الأعظم البابا فرنسيس بمناسبة اليوم العالمي للسلام، تضمنت رؤيته للسلام كمسيرة رجاء وحوار ومصالحة وتوبة بيئية، ومفهوم السلام من خلال الشركة الأخوية. وقد رحب شيخ العقل بالسفير البابوي في دار الطائفة، شاكرا للحبر الأعظم رسالته القيمة حول السلام الذي يتوق اليه كل أبناء وطننا والعالم، خصوصا في الظروف الدقيقة التي تمر بها مجتمعاتنا على مختلف المستويات، وبأن يتحلى جميع أبناء الأرض بقيم السلام والمحبة والاخوة الحقيقية المبنية على أسس من الحوار المشترك والثقة المتبادلة، بعيدا من كل اشكال الانقسامات والتفرقة ومخططات العنف”.

واثر اللقاء، صرح السفير البابوي: “انني مسرور وممتن لفرصة اللقاء بشيخ العقل، كي نقدم لسماحته رسالة السلام من قداسة البابا فرنسيس وتهنئته بالعام الجديد. وانني اشكره على استضافته الكريمة، وقد تحدثنا عن القيم الروحية المشتركة وكيف ان هذه القيم هي مدعاة لتجديد علاقتنا مع بعضنا البعض وتجديد انفسنا وعلاقتنا مع البيئة والاهتمام بها. وتحدثنا أيضا عن التضامن بين اللبنانيين وجمال هذا التضامن، واننا نأمل تضامن اللبنانيين بين بعضهم البعض وتحمل المسؤولين لمسؤولياتهم كي يتخطى لبنان هذه الازمة، وتشكيل حكومة في اسرع فرصة ممكنة”.

وأبدى سبيتري: “نأمل ونتابع الصلاة والدعاء من اجل لبنان وشعبه، واننا ملتزمون بشكل دائم مساعدة هذا الوطن”.

كما استقبل حسن كلا من عضو المجلس المذهبي غسان رافع والمحامي ربيع قيس الذي قدم لسماحته كتابين حول “آليات التشريع في النظام اللبناني، وبناء مجتمع حكم القانون”، والمدير العام للمجلس المذهبي مازن فياض الذي بحث معه في الشأن الإداري للمجلس.

مقالات ذات صلة