جعجع: المسؤولون الرئيسيون على كوكب آخر

لفت رئيس حزب “القوات اللبنانية” سمير جعجع إلى أنها لكارثة فعلية، إنها لجريمة حقيقية، لقد أضاع المعنيون حتى الآن حوالي الثلاثة أشهر وهم يبحثون في جنس الملائكة، في الوقت الذي تتردى فيه الأوضاع المعيشية يوماً بعد يوم، وتغلق سبل العيش في وجه المواطن اللبناني”.

وقال في بيان : “لقد فقد المواطن حتى إمكانية الاستعانة بمدخراته، كما فقد رجل الأعمال كل إمكانية لإدارة أعماله بأبسط القواعد المصرفية المتعارف عليها في كل مجتمعات العالم، مما دفع الكثيرين منهم إلى إغلاق مؤسساتهم وإيقاف أعمالهم، وبالتالي زيادة عدد العاطلين عن العمل في لبنان”.

وأشار إلى أن “إن المستشفيات تطالب وتحذِّر، وتجار المحروقات يصرخون، ومستوردي المواد الغذائية يستنجدون، والمدارس في حالة يرثى لها، والمواطن العادي متروك لشأنه ومصيره لا حول ولا دولة له، بينما المسؤولون الرئيسيون على كوكب آخر يتباحثون حتى اللحظة لمن يجب ان تكون وزارة الخارجية او من يجب ان يسمي وزير الدفاع، او لمن سيكون الثلث المعطِّل في الحكومة العتيدة، في الوقت الذي يجري كل هذا ضمن الفريق الواحد بعد ان جرى تكليف الدكتور حسان دياب لتشكيل الحكومة”.

مقالات ذات صلة