تشكيك أميركي في صحة تصريحات ترامب حول سليماني

شكّك بعض مسؤولي الأمن القومي والكونغرس في الولايات المتحدة في صحة تصريحات دونالد ترامب حول كون الهجمات التي “خطّط لها قاسم سليماني” ضد مصالح واشنطن “وشيكة”.

ونقلت وكالة “رويترز” عن مصدر في الأمن القومي مطلع على البلاغات الحكومية الداخلية قبل الضربة الجوية، قوله إن “الأجهزة الأميركية جمعت أدلة تفيد بأن جماعات أو خلايا تدعمها إيران تخطط بنشاط لتنفيذ هجمات على أفراد وأهداف أميركيين”.

وردا على سؤال عما إذا كان لدى الولايات المتحدة أدلة قوية تشير إلى أن مثل تلك الهجمات “وشيكة”، بحسب وصف ترامب ووزير الخارجية مايك بومبيو، قال المصدر إنّ هذا يعتمد على تعريف كلمة “وشيكة”.

من جهته، قال مسؤول كبير في وزارة الخارجية الأميركية “في ما يتعلق بما إذا كانت المؤامرات المحددة التي (دبرها) سليماني قد بلغت من التقدم مرحلة قد تسمح لهم بتنفيذها، لست أدري”.

وقال مصدر آخر في الكونغرس إنّ الإفادات التي قدمها مسؤولو المخابرات، والتي تشير إلى أن الهجمات التي تدبرها إيران على أميركيين في المنطقة كانت وشيكة “مبالغ فيها بشكل كبير”.

وكان ترامب أفاد بأنّ “سليماني كان يخطط لهجمات وشيكة وشريرة ضد دبلوماسيين وجنود أمريكيين لكننا ضبطناه متلبسا وقمنا بتصفيته”، فيما قال بومبيو في مقابلات تلفزيونية إنّ قتل سليماني أحبط “هجوما وشيكا” على أهداف أميركية.

مقالات ذات صلة