مجلس الأمن الروسي قلق من اعتداءات الإرهابيين في إدلب

بحث، اليوم، الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مع الأعضاء الدائمين بمجلس الأمن الروسي الوضع في إدلب وأعربوا عن القلق إزاء اعتداءات الإرهابيين المستمرة فيها.

ونقلت وكالة “سبوتنيك” عن المتحدث باسم الرئاسة الروسية ديميتري بيسكوف قوله: “بحث المشاركون في الاجتماع الوضع في إدلب.. وعلى وجه الخصوص أعربوا عن قلقهم إزاء استمرار هجمات الإرهابيين فيها”.

وكان بيسكوف أعلن في وقت سابق أن النظام التركي مسؤول عن تطبيق اتفاق سوتشي حول إدلب ووقف خروقات الإرهابيين هناك.

وتواصل المجموعات الإرهابية في إدلب اعتداءاتها وخروقاتها لمناطق خفض التصعيد حيث أصيب أمس خمسة مدنيين بجروح جراء اعتداء المجموعات الإرهابية بالصواريخ على بلدة قمحانة بريف حماة الشمالي.

وأشار بيسكوف إلى أن بوتين أطلع المشاركين في الاجتماع أيضاً على الاتصالات الثنائية التي أجراها على هامش جلسة المجلس الأعلى للاتحاد الاقتصادي الأوراسي في كازاخستان.

مقالات ذات صلة