حكومة حسان دياب في غرفة الولادة!

المسار العام لتأليف الحكومة ما زال ضمن الخط المرسوم له

بحسب مشاركين في حركة الاتصالات الجارية، فإنّ المسار العام لتأليف الحكومة ما زال ضمن الخط المرسوم له، وقد حقق حتى الآن تقدماً جديّاً قد يُفضي الى ولادة حكومية في مهلة زمنية هي الأقصر قياساً مع الفترات الزمنية الطويلة التي كان يستغرقها تأليف الحكومات السابقة، فعمر التكليف لم يتم الأسبوعين بعد، ومع ذلك بلغت مشاورات التأليف خلال هذه الفترة مراحلها النهائية.

وبالتالي، يمكن القول، بحسب صحيفة “الجمهورية”، انّ حكومة حسان دياب في غرفة الولادة، وانّ الجنين الحكومي بلغ محطة انتظار تلقّيه الأمر بالخروج الى النور، ولن يطول الوقت كثيراً حتى يحصل ذلك. ويتقاطع هذا التفاؤل مع أجواء مثلها في محيط رئاسة الجمهورية كما في محيط الرئيس المكلف.

مقالات ذات صلة