زلزال قرب منشأة نووية في ايران

ضرب زلزال إيران، اليوم، في منطقة تقع على بعد أقل من 50 كيلومترا من محطة بوشهر النووية في جنوب غرب البلاد، وفق مراجع متخصصة في رصد الزلازل، من دون ورود تقارير عن وقوع أضرار حتى الآن.

وأفاد مركز المسح الجيولوجي الأميركي أن الزلزال الذي بلغت قوته 5,1 درجات ضرب منطقة تقع على بعد 44 كيلومترا جنوب-شرق مدينة برازجان وعلى عمق 38 كلم.

وحددت تقارير مركز الزلزال على بعد 45 كلم شرق منشأة بوشهر النووية، الوحيدة في البلاد والمطلة على الخليج.

وأفاد مركز رصد الزلازل الإيراني في تقرير أولي نشر على موقعه الإلكتروني أن قوة الزلزال بلغت 4,9 درجات وعمقه 10 كيلومترات.

وهز الزلزال قرى قرب مدينة كلمه، وفق ما أفادت وكالة “إسنا” شبه الرسمية، مشيرة إلى عدم ورود أي تقارير بعد عن وقوع أضرار.

ونقلت عن رئيس مركز الأزمات في المحافظة جهانجير دهقاني قوله إنه “بناء على تقويمات الفرق على الأرض، لحسن الحظ لم يسبب الزلزال أي ضرر”.

وأشار إلى أن “بعض المباني في البلدات والقرى المجاورة تصدعت جدرانها لكن لا شيء انهار”.

وأظهرت صور نشرتها وكالات أنباء إيرانية جرافات تفتح طريقا وأظهرت أخرى اضرارا وقعت في جدران احدى القلاع التاريخية في بوشهر.

مقالات ذات صلة