جمعية “اعضاء جوقة الشرف في لبنان”: مستمرون بالعمل لتحقيق اهدافنا

أكد الوزير السابق ورئيس جمعية “اعضاء جوقة الشرف في لبنان” الشيخ ميشال الخوري على استمرارية العمل لتحقيق الاهداف التي نشأت الجمعية من اجلها، ولاسيما منها تعزيز العلاقات اللبنانية- الفرنسية وتطويرها ثقافياً وعلمياً وتربوياً”.

كلام الخوري جاء في الاجتماع السنوي للهيئة العامة للجمعية في فندق ” لو غبريال” في الاشرفية. بعد النشيدين الوطني اللبناني والفرنسي، وقف الجميع دقيقتي صمت حداداً على الرئيس المؤسس للجمعية ورئيس الشرف المرحوم ميشال اده والمرحوم النائب عبداللطيف الزين. ثم القى لخوري كلمة رثى فيها الفقيدين، ورحب بالاعضاء الحاضرين، والاعضاء الجدد مشيرا الى ان عدد اعضاء الجمعية يزداد سنة بعد سنة.

بعد ذلك تلا الامين العام للجمعية رفيق شلالا تقريرا عن ابرز ما تحقق خلال سنة 2019 على الصعيدين التنظيمي والتنفيذي والنشاطات التي قامت بها الجمعية داخل لبنان وخارجه معلناً عن انتساب اعضاء جدد اليها، والمضي في تنظيم ” جائزة التفوق العلمي اللبناني الفرنسي بالتعاون مع المركز الثقافي الفرنسي في بيروت التي سوف تتوزع على جائزتين قيمة كل واحدة منهما 25 الف دولار اميركي تمنح الاولى لافضل بحث علمي في مجال الابحاث البيولوجية والطبية والصحية، والثانية لافضل بحث في مجال الهندسة حققه استاذ- باحث تابع تخصصه العلمي في المعاهد او الجامعات الناطقة كليا او جزئيا باللغة الفرنسية في لبنان. كما اعلن عن الاستمرار في اصدار مفكرة الجمعية للعام 2020 والتنسيق مع الجمعية الام في فرنسا والمشاركة في مؤتمراتها. ثم قدم امين الصندوق الدكتور كامل مهنا التقرير المالي.

وفي السياق، عرض رئيس لجنة تطوير العلاقات اللبنانية- الفرنسية السفير مارسيل لوجيل تقريره عن عمل اللجنة. وبعدها كشف عضو الهيئة الادارية الاميرال منير رحيَم عن حصيلة المؤتمر العام للجمعيات الذي انعقد في فرنسا ، ثم ناقش الحاضرون عددا من المواضيع واتخذوا في شأنها القرارات المناسبة.

واقيم في نهاية الاجتماع حفل كوكتيل على شرف الحاضرين.

مقالات ذات صلة