مطلوب رئيس حكومة ولكن..

نعم، مطلوب أن يكون رئيس الحكومة اللبنانيّة من الطائفة السنّيّة ولكن… لا يكفي.

مطلوب أن يكون منزّهًا عن أيّة سابقة تمكّن صاحبها من استغلال مركزه أو صفته التنفيذيّة في القطاع العامّ … ولا يكفي.

مطلوب أن يكون ناجحًا في عمله الخاصّ لا يشكو سجلّه من سقطات ومبالغات وارتجال مستهتر أو مغامرات غير مدروسة… ولا يكفي.

مطلوب أن تنعدم مصالحه الخاصّة عشيّة (وطوال) إقباله على الخدمة العامّة وممارسة أيّ مستوى من مستويات الحكم أو المسؤوليّة الوطنيّة… ولا يكفي.

مطلوب أن يكون صاحب خطط بعيدة المدى، لا يقوم نمط تفكيره على مبدأ الصفقات كبائع همّه الوحيد أن يتخلّص من بضاعته فلا يبقى له منها سوى ربحه المادّيّ، أو كمقاول متى أنجز مشروعه وتملّكه سوق البيع والشراء نسي شكله ومشاكله وانصرف إلى البحث عن غيره، بل يفكّر مثل صناعيٍّ يلازمه همّ الصيانة والتطوير الدائم لآلات الإنتاج… ولا يكفي.

مطلوب أن يكون على علاقة محترمة ومفيدة مع أكبر عدد ممكن من صنّاع القرار في العالم والمنطقة، غير محسوب على دولة أو قوّة أو جبهة معيّنة… ولا يكفي.

مطلوب على الصعيد الفكري والإنساني أن يكون صاحب اختصاص متطوّر، وثقافة واسعة وعميقة وملتزمة، له في بيئته أيدٍ بيضاء، وفي حياته الحميمة احترام للعائلة والقيم والهموم التربويّة والإنمائيّة ومكارم الأخلاق… ورغم ذلك… نريد أكثر.

(هـ. م)

مقالات ذات صلة