نديم المنلا: الحريري ما زال متمسكاً بسمير الخطيب

لبنان يمر بأزمة سيولة خانقة ووضعنا صعب جدًّا ولا يجب التخفيف من وطأة الأمر

أكد مستشار رئيس الحكومة نديم المنلا أن “الرئيس الحريري ما يزال متمسكاً بسمير الخطيب ولنرَ كيف تسير الإستشارات النيابية غدًا”.

وأشار المنلا في حديثٍ لـ”الجديد” أن “لبنان يمر بأزمة سيولة خانقة ووضعنا صعب جدًّا ولا يجب التخفيف من وطأة الأمر لإيجاد معالجات سريعة”.

ولفت إلى أن “الحريري وجد أننا بحاجة الى تأمين سيولة إضافية ولهذا جاءت الرسائل لتأمين سيولة للإقتصاد اللبناني لتأمين مستلزمات الإنتاج”، وقال: “توجّه الحريري الى الصين وإيطاليا وتركيا وأميركا ومصر وغيرها هو لطلب إعطائنا خطوط إئتمان لفتح إعتمادات لشراء هذه المستلزمات لأننا نعاني من أزمة سيولة وللقول إننا نريد المحافظة على التبادل التجاري”.

ورأى المنلا أنه “ما زلنا في المرحلة الأولية لكنّ ردود الفعل الأولية إيجابية”، وأضاف: “اذا لم تُعالج أزمة السيولة سينتج عنها أزمة انتاج وبالتالي أزمة بطالة ولا استقرار اجتماعي”. وأوضح أن “الخارجية الفرنسية هي التي دعت لمؤتمر دعم لبنان الأربعاء، ومن المتوقع أن يشارك مدير عام رئاسة الجمهورية وأمين عام وزارة الخارجية وربما شخص من وزارة المالية”، وتابع: “هناك كلام عن مشاركة من مكتب الرئيس الحريري ممثلاً بالسيدة هازار كركلا”، وكشف أنه “ستكون هناك جلسة مغلقة صباحًا من دون لبنان يناقش فيها أعضاء مجموعة الدعم الدولية أطر وأفكار مساعدة لبنان، واجتماع آخر تقني بعد الظهر بحضور لبنان للإستفسار عن الوضع في لبنان وإعطاء بعض الأفكار عن كيفية المساعدة”.

مقالات ذات صلة