تسليم وتسلم في مقر قيادة الكتيبة النيبالية بميس الجبل

تم حفل تسليم وتسلم في مقر قيادة الكتيبة النيبالية التابعة للقطاع الشرقي في قوات الـ”يونيفيل” في بلدة ميس الجبل، بين الكتيبة القديمة والجديدة، بحضور قائد القطاع الشرقي في الـ”يونيفيل” الجنرال ماركوس لاغو نافارو كضيف الشرف، ضباط من الجيش اللبناني وفاعليات المنطقة.

وألقى نافارو كلمة نوه فيها بـ”الاحتراف الكبير الذي قدمته الكتيبة النيبالية المنتهية الولاية، وبجهودها المبذولة لضمان السلام والاستقرار في جنوب لبنان”، مهنئاً إياها بنجاح فترة ولايتها التي استمرت عاما كاملا. وتقدم للكتيبة الجديدة بـ”أطيب تمنيات النجاح في مهامها المستقبلية”.

وفي نهاية الحفل تلقت الكتيبة من قائد القطاع الشرقي علم الأمم المتحدة.

وبحسب بيان لـ”يونيفيل”، فإن الكتيبة المنتهية ولايتها حققت “خلال العام الماضي، شعبية هائلة بفضل دعمها للسكان المحليين، ومساعدتهم في تنفيذ مختلف المشاريع الممولة من قوات اليونيفيل”، و”نفذت بنجاح قرار مجلس الأمن 1701 ضمن منطقةعملياتها، بالتنسيق مع الجيش اللبناني، كما حافظت قوات اليونيفيل على المراقبة المستمرة لضمان السلام والاستقرار في المنطقة”.

وأشارت الـ”يونيفيل” في بيانها إلى أن الكتيبة الجديدة “بقيادة المقدم شاندرا براساد شاباغاين، هي من أقدم وحدات المشاة في الجيش النيبالي، نشأت في العام 1804، ولديها تاريخ مشرف بالعمليات الناجحة في العديد من المعارك”.

مقالات ذات صلة