“سيدة الجبل”: نرفض تمادي رئيس الجمهورية في انتهاكه للدستور ونطالب المرجعيات المسيحية بالتمايز عنه

قال “لقاء سيدة الجبل” في بيان: “لطالما حافظ المسيحيون عموما والموارنة خصوصا على فكرة لبنان المرتكزة على العيش المشترك الذي يجسده الدستور واتفاق الطائف. ومن هذا المنطلق، يرفض “لقاء سيدة الجبل” تمادي رئيس الجمهورية في انتهاكه للدستور بدلا من الحفاظ عليه استنادا الى قسمه، ووضع حد لكل من يحاول تجاهله، مما يفسح المجال ويعطي الحق لانتقاد فخامة الرئيس دستوريا وسياسيا وشعبيا”.

وطالب “المرجعيات المسيحية، الروحية والحزبية والسياسية، بالتمايز الصريح عن رئيس جمهورية لبنان. لقد دفع الموارنة كفاية اثمانا باهظة بسبب أخطاء البعض منهم. ونرفض رفضا قاطعا الاستمرار في الشيء نفسه”.

ورأى أنه “ربما “حان الوقت” لمحاسبة سياسية مكشوفة للذين سببوا في الماضي ويتسببون اليوم بهجرة معنوية وجسدية”.

مقالات ذات صلة